الأحد, يوليو 14, 2024
14.3 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

أرقام قياسية من المهاجرين غير الشرعيين إلى بريطانيا

رويترز ـ وصل أكثر من 4600 طالب لجوء إلى بريطانيا على متن قوارب صغيرة حتى الآن في عام 2024، وهو رقم قياسي للأشهر الثلاثة الأولى من العام ويسبب صداعا سياسيا جديدا لرئيس الوزراء ريشي سوناك.

أظهرت البيانات المؤقتة الصادرة عن وزارة الداخلية، يوم الأربعاء، أنه تم اكتشاف وصول 4644 شخصًا عبر القناة على متن قوارب صغيرة مثل الزوارق المطاطية حتى 26 مارس من هذا العام.

ويقارن ذلك مع 3770 في نفس الفترة من العام الماضي و4162 في عام 2022، وهو الرقم القياسي السابق.

ويأمل سوناك أن يؤدي خطته الرئيسية لترحيل أولئك الذين يصلون إلى بريطانيا دون إذن إلى رواندا إلى ردع الناس عن القيام بعمليات عبور خطيرة عبر القنال الإنجليزي. ومن المقرر أن يعود التشريع الذي يهدف إلى تفعيل هذه الخطة وتشغيلها بعد سلسلة من الانتكاسات القانونية إلى البرلمان الشهر المقبل.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الأسبوع الماضي: “إن العدد غير المقبول من الأشخاص الذين يواصلون عبور القناة يوضح بالضبط سبب وجوب إطلاق رحلات جوية إلى رواندا في أقرب وقت ممكن”.

وأضاف: “نواصل العمل بشكل وثيق مع الشرطة الفرنسية التي تواجه أعمال عنف واضطراب متزايدة على شواطئها، حيث تعمل بلا كلل لمنع هذه الرحلات الخطيرة وغير القانونية وغير الضرورية”.

وانخفضت الأرقام السنوية الإجمالية بنسبة 36% في العام الماضي عن الإجمالي القياسي لعام 2022، مما دفع سوناك إلى القول بأن الحكومة بدأت تحقق النجاح في “إيقاف القوارب”، وهي إحدى أولوياته الرئيسية قبل الانتخابات المتوقعة في وقت لاحق من هذا العام.

لكن الزيادة الأخيرة ستزيد من الضغوط على سوناك، الذي يتخلف حزب المحافظين الذي يتزعمه عن حزب العمال المعارض في استطلاعات الرأي، حيث تمثل الهجرة مصدر قلق كبير لبعض الناخبين.

وقال ستيفن كينوك، المتحدث باسم الهجرة في حزب العمال: “على الرغم من كل الأدلة التي تشير إلى عكس ذلك، يواصل ريشي سوناك إخبار الشعب البريطاني بأن القوارب الصغيرة تصل، وأن وعده بإيقاف القوارب لا يزال على المسار الصحيح”.

https://hura7.com/?p=20326

الأكثر قراءة