الإثنين, يوليو 22, 2024
21 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

ألمانيا ـ حزب البديل يعلن عن زيادة في عدد أعضائه

(رويترز) – أعلن زعماء حزب البديل من أجل ألمانيا اليميني المتطرف في 29 يونيو 2024 عن زيادة في عدد أعضائه وتعهدوا بنجاح الحزب في انتخابات البرلمان الأوروبي حيث يستهدفون الفوز في ثلاث ولايات في شرق البلاد هذا العام.

وقفز حزب البديل من أجل ألمانيا إلى المركز الثاني في استطلاعات الرأي على مستوى البلاد العام 2023 وسط إحباط من الصراعات الداخلية في ائتلاف المستشار أولاف شولتز والقلق بشأن تباطؤ النمو في أكبر اقتصاد في أوروبا والمخاوف بشأن تأثير الحرب في أوكرانيا.

في حين أدت سلسلة من الفضائح والاحتجاجات المناهضة للتطرف إلى إضعاف دعم حزب البديل لألمانيا في الأشهر الأخيرة، إلا أن الحزب جاء في المرتبة الثانية بنسبة 15.9% في التصويت الأوروبي هذا الشهر، متقدمًا على الأحزاب الثلاثة في ائتلاف شولتز. قال الرئيس المشارك تينو شروبالا لنحو 600 مندوب في مؤتمر للحزب في مدينة إيسن الغربية إن عضوية حزب البديل لألمانيا نمت بنسبة 60% إلى 46881 عضوًا منذ يناير 2023. انضم حوالي 22000 شخص بينما غادر 4000.

وقال شروبالا في المؤتمر: “على الرغم من كل المضايقات التي يتعين عليك تحملها كعضو في حزب البديل لألمانيا، فإن هذا رقم مثير للغاية”. وذكرت الشرطة أن اثنين من ضباط شرطة مكافحة الشغب كانا يرافقان سياسيا أصيبا بجروح خطيرة بعد أن ركلهما المتظاهرون في الرأس بعد سقوطهما على الأرض واضطرا إلى نقلهما إلى المستشفى. كما أصيب سبعة ضباط آخرين.

“نحن هنا لنبقى”

“أذيبوا كرة الثلج التي يحركها حزب البديل من أجل ألمانيا قبل أن تتحول إلى انهيار جليدي” كانت بعض اللافتات التي حملها المحتجون في مسيرة مناهضة لحزب البديل من أجل ألمانيا عبر المدينة. وقالت محطة زد دي إف التلفزيونية الحكومية إن وزارة الداخلية قدرت عدد المشاركين في المظاهرة بنحو 20 ألف شخص.

وسيستمر مؤتمر الحزب حتى 30 يونيو 2024 وهو نفس اليوم الذي تعقد فيه فرنسا الجولة الأولى من الانتخابات البرلمانية المبكرة التي قد تجلب اليمين المتطرف إلى السلطة. وقالت الرئيسة المشاركة أليس فايدل “لن نخضع للترهيب”. “نحن هنا وسنبقى هنا”.

إن حزب البديل من أجل ألمانيا في طريقه إلى الفوز بالمركز الأول في الانتخابات في الولايات الشرقية تورينجيا وساكسونيا وبراندنبورغ في سبتمبر 2024، وفقاً لاستطلاعات الرأي، وهو ما من المرجح أن يزيد من تعقيد الوضع السياسي في ألمانيا مع رفض الأحزاب الأخرى تشكيل ائتلاف معه.

وفي مناقشة منصة الحزب السياسية، قال فايدل إن حلفاء حزب البديل من أجل ألمانيا في المستقبل في البرلمان الأوروبي يجب أن يعارضوا صرف أموال دافعي الضرائب إلى “الدول المثقلة بالديون” في أوروبا – في إشارة إلى دول مثل إيطاليا واليونان – وفكرة أن أوكرانيا تنتمي إلى الاتحاد الأوروبي، بعد أن فتحت محادثات العضوية.

وقال فايدل إن حزب البديل من أجل ألمانيا في طريقه لتشكيل مجموعة سياسية جديدة في البرلمان الأوروبي – وهي الخطوة التي تتطلب 23 عضواً في البرلمان الأوروبي من سبع دول على الأقل في الاتحاد الأوروبي – بعد طرده من مجموعة الهوية والديمقراطية في مايو 2024.

https://hura7.com/?p=29050

الأكثر قراءة