الأربعاء, يونيو 19, 2024
18 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

الأمين العام للأمم المتحدة يزور حدود غزة

(رويترز) – يزور الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش الحدود المصرية مع غزة يوم السبت لتجديد المناشدات من أجل وقف إطلاق النار الذي يمكن أن يخفف الضغط على القطاع الذي دمرته الحرب بين إسرائيل وحركة (حماس) منذ أكثر من خمسة أشهر.

وتأتي زيارته في الوقت الذي تهدد فيه إسرائيل بشن عملية عسكرية كبيرة في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، على الحدود مع مصر، على الرغم من المناشدات الدولية ضد مثل هذا الهجوم.

ويلجأ غالبية سكان غزة البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة إلى محيط رفح. وعلى الرغم من أن الظروف أسوأ في شمال القطاع، إلا أن محنة المدنيين في جميع أنحاء القطاع تدهورت بشكل حاد مع استمرار الصراع.

وسيزور غوتيريس العريش في شمال سيناء بمصر، حيث يتم تسليم وتخزين الكثير من مساعدات الإغاثة الدولية لغزة، والجانب المصري من معبر رفح، أحد نقاط دخول المساعدات.

ومن المتوقع أن يزور مستشفى في العريش ويلتقي بمسؤولي الأمم المتحدة عمال الإغاثة الإنسانية في رفح.

ومع تلاشي الآمال في التوصل إلى هدنة خلال شهر رمضان المبارك وتزايد الوضع الإنساني في غزة سوءا، سعت الولايات المتحدة ودول أخرى إلى استخدام عمليات الإنزال الجوي والسفن لتوصيل المزيد من مواد الإغاثة.

لكن الوكالات الإنسانية تقول إن حوالي خمس الكمية المطلوبة فقط من الإمدادات دخلت غزة، وأن الطريقة الوحيدة لتلبية الاحتياجات في القطاع الساحلي هي تسريع عمليات التسليم عن طريق البر.

حذرت هيئة مراقبة الغذاء العالمية هذا الأسبوع من أن المجاعة وشيكة في شمال غزة ويمكن أن تنتشر إلى أجزاء أخرى من القطاع إذا لم يتم الاتفاق على وقف إطلاق النار.

وقتلت الحملة العسكرية الإسرائيلية في غزة أكثر من 32 ألف شخص، كثير منهم من النساء والأطفال، وفقا للسلطات الصحية المحلية.

وشنت إسرائيل الهجوم ردا على هجوم شنته حماس وأسفر عن مقتل نحو 1200 شخص واحتجاز أكثر من 250 رهينة، وفقا للإحصائيات الإسرائيلية.

ويقوم غوتيريس، الذي قام برحلة سابقة إلى الحدود المصرية مع غزة بعد وقت قصير من اندلاع الحرب، بزيارة مصر والأردن كجزء من “رحلة تضامن” سنوية للدول الإسلامية خلال شهر رمضان.

وأثناء وجوده في العاصمة المصرية القاهرة، من المقرر أن يتناول إفطاره اليومي مع اللاجئين من السودان، حيث أدت الحرب بين الفصائل العسكرية المتنافسة إلى نزوح ما يقرب من 8.5 مليون شخص، ودفعت أجزاء من السكان إلى الجوع الشديد، وأدت إلى موجات من النزوح لأسباب عرقية.

https://hura7.com/?p=19688

الأكثر قراءة