الأحد, يوليو 14, 2024
23.7 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

الإمارات نموذج عالمي للتعايش السلمي

الاتحاد – احتفلت مجموعة سيدات الأعمال الدولية «IBWG» في أبوظبي، أمس الأول، بالذكرى الـ30 لتأسيسها، بحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، ومعالي الشيخة لبنى القاسمي، وعدد من السفراء، ورؤساء وأعضاء مختلف مجموعات الأعمال، والشخصيات المرموقة، وأعضاء مجموعة سيدات الأعمال الدولية «IBWG».

وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، خلال كلمته في الحفل، أهمية الاحتفال بقصص النجاح، وأن ما حققته «سيدات الأعمال الدولية» من إنجازات دليل على نجاح الإمارات كنموذج عالمي للتعايش والتعاون بين البشر مهما اختلفت ثقافاتهم وجنسياتهم ولغاتهم، وهو النموذج الذي تحرص عليه القيادة الرشيدة، ممثلة في صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ليكون مثالاً يحتذى به في العالم من أجل مستقبل أفضل للبشرية.

وقال معاليه موجهاً كلمته إلى الحاضرات: «إن دولة الإمارات تعتز بكن جميعاً، ونأمل أن تكن فخورات بما حققتن من إنجازات على مدى الثلاثين عاماً الماضية.. أتمنى لكن جميعاً كل النجاح في عملكن المهم في الثلاثين عاماً القادمة وما بعدها».

وأضاف: «أنتن كمجموعة دولية، واجهتن تحديات العيش خارج بلدانكن، على مدى ثلاثين عاماً، ولكن مجموعتكن نجحت في مواجهة تلك التحديات؛ لأن معتقداتنا وقيمنا وأفكارنا المشتركة يمكن أن تقربنا من بعضنا بعضاً، عبر الحدود والجنسيات والثقافات.. لقد أظهرتن أنه من خلال التفكير والعمل معاً بسلام ووئام يمكننا أن نتقدم نحو الثقة المتبادلة والقبول ونرعى قيم التسامح والأخوة الإنسانية والفهم العالمي، وأن مجموعتكن تعمل كجسر مهم للتعاون والحوار وحسن النية، ويجب أن تكن فخورات بالتزامكن الجاد ونجاحكن».

وقال «أنتن كمجموعة نسائية – وللنساء غالباً تحديات خاصة لتحقيق النجاح في هذا العالم، ومع ذلك، فإن قدرة النساء على أن يكن عوامل تغيير محلياً وعالمياً هي أكبر من أي وقت مضى وتستمر في النمو.. من الواضح أن مجموعتكن قد أثرت في حياة أعضائها وكذلك حياة أبوظبي نفسها.. لقد أوجدتن روابط وأنشطة تساعد في تحقيق مساهمات مهمة لتحسين جودة الحياة للجميع، إناثاً وذكوراً على حد سواء، وبصفتي وزير التسامح والتعايش، أعترف بأن مشاركة المرأة المهمة قد مكنت بلدنا من بناء نموذج للتسامح والتعايش والازدهار ليكون مثالاً للعالم كله».

نساء رائدات

اختتم معاليه كلمته بالقول: «عندما نتحدث عن النساء كرائدات في مجتمعنا، يجب أن تشمل أفكارنا بطبيعة الحال إنجازات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات)، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، حيث عملت سموها دائماً بناءً على إيمانها الصادق بأن المجتمعات ستنجح بشكل أفضل عندما تستفيد النساء في تلك المجتمعات من معرفتهن ومهاراتهن ورؤاهن وطاقاتهن في المهن والأعمال والفنون والصناعة والتعليم والعلوم والتكنولوجيا وباختصار، في كل جهد بشري، بما في ذلك تربية الأطفال بالشراكة مع الزوج، وأن يقين سموها بأن العالم لا يمكن أن يكتمل ازدهاره بدون قيادة ومساهمات النساء، مكنهن من بذل الجهود المخلصة لتحقيق هذه الغايات النبيلة.. أهنئكن جميعاً في مجموعة سيدات الأعمال الدولية على جهودكن في تحقيق رؤية سموها لتمكين وتقدم المرأة في بلدنا».

30 شجرة

في ختام الاحتفال، قدمت جونيان، رئيسة مجموعة «سيدات الأعمال الدولية (IBWG)» لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، إطاراً رمزياً يمثل أحدث مبادرة للمجموعة لزرع 30 شجرة منغروف، تكريماً لمعاليه بمناسبة الذكرى الثلاثين للمجموعة التي تدعم مشروع أبوظبي لزراعة 100 مليون شجرة بحلول عام 2030.

https://hura7.com/?p=26094

الأكثر قراءة