الأحد, يوليو 14, 2024
14.3 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

الاتحاد الأوروبي ـ الدول التي تتمتع بأفضل وأسوأ سرعات الإنترنت

euronews – يكشف بحث جديد عن أجزاء أوروبا التي تتمتع بسرعات تحميل الإنترنت الأسرع والأبطأ. كيف ترتيب بلدك؟

في المتوسط، نقضي أكثر من ست ساعات يوميًا على الإنترنت. قد يكون هذا استخدامًا مثمرًا للغاية لوقتك أو تجربة مثيرة للغضب، اعتمادًا على ما إذا كان اتصالك بالإنترنت متأخرًا.

ويبدو أن البلد الذي تعيش فيه يمكن أن يكون عاملاً رئيسياً في ما إذا كنت ستستمتع بالتجربة أم لا.

باستخدام بيانات من مدقق سرعة تحميل صفحة جوجل، قامت خدمة المقارنة BusinessComparison بفحص متوسط ​​سرعة تحميل صفحات الويب على كل من أجهزة سطح المكتب والأجهزة المحمولة لكل دولة أوروبية، مع سيطرة بلدان الشمال بشكل ملحوظ على الجزء العلوي من اللوحة.

بلدان الشمال الأوروبي على القمة

وتحتل السويد المركز الأول بأسرع سرعة تحميل على سطح المكتب تبلغ 3.74 ثانية، تليها فنلندا (3.84) في المركز الثاني، وهي أول دولة في العالم تجعل الوصول إلى الإنترنت حقًا قانونيًا في عام 2010.

وفي المركز الثالث جاءت الدنمارك ولاتفيا بمتوسط ​​سرعة 4 ثواني.

وجاءت ليتوانيا في المركز الخامس (4.14) تليها سويسرا (4.23).

وفيما يتعلق بسرعات التحميل على الأجهزة المحمولة، حققت السويد مرة أخرى الأفضل بمتوسط ​​سرعة 7.48 ثانية.

وفي أسفل الترتيب، تضاعف وقت التحميل تقريبًا في تركيا (10.22)، وحصلت على أسوأ الدرجات، ويرجع ذلك إلى الاعتماد على كابلات نحاسية عمرها 30 عامًا، وفقًا للتقرير.

وأكملت بلغاريا (9.38) ورومانيا (8.59) وقبرص (7.18) وبولندا (6.09) المراكز الخمسة الأخيرة.

كما كان أداء نفس البلدان – بنفس الترتيب – هو الأسوأ فيما يتعلق بسرعة تحميل الإنترنت على الهاتف المحمول، حيث حصلت تركيا مرة أخرى على أبطأ أوقات تحميل بـ 13.19 ثانية.

لماذا تكون سرعة التحميل أسوأ على الأجهزة المحمولة؟

أحد العوامل الرئيسية هو سرعة الشبكة التي تستخدمها الأجهزة المحمولة، والتي يمكن أن تكون أبطأ من اتصالات النطاق العريض الثابتة لأن شبكات الهاتف المحمول لها قيود تؤثر على مدى سرعة نقل البيانات.

بالإضافة إلى ذلك، تميل الأجهزة الموجودة في الأجهزة المحمولة إلى أن تكون أقل قوة من تلك الموجودة في أجهزة الكمبيوتر المكتبية.

يعني حجم الشاشة الأصغر والدقة المنخفضة للأجهزة المحمولة أن مواقع الويب قد تحتاج إلى تحميل عناصر أو تخطيطات مختلفة، مما يساهم في أوقات تحميل أطول.

قد لا تكون المتصفحات الموجودة على الأجهزة المحمولة محسنة مثل تلك الموجودة على أجهزة سطح المكتب، مما يؤثر على سرعة عرض صفحات الويب ومعالجتها.

قد يبدو الاختلاف في سرعة التحميل مجرد مشكلة تتعلق بالملاءمة لشخص يتصفح الإنترنت، ولكنه ليس كذلك؛ يمكن أن يكون لها تأثير كبير على تواجد الشركات عبر الإنترنت.

كلما استغرق تحميل الصفحة وقتًا أطول، زاد احتمال مغادرة الأشخاص للموقع – وهو ما يسمى “معدل الارتداد”. وهذا بدوره يعني عددًا أقل من المستهلكين المحتملين للشركة.

على سبيل المثال، في أغسطس من هذا العام، اتُهم موقع X – المعروف سابقًا باسم تويتر – بـ “خنق” الروابط المؤدية إلى وسائل إعلام معينة، مثل وسائل التواصل الاجتماعي أو المواقع الإخبارية المنافسة، وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز.

كيفية تسريع التحميل؟

ومع ذلك، هناك بعض النصائح التي يمكنك استخدامها لتحميل الصفحة بشكل أسرع – ولا تتطلب الانتقال إلى بلد آخر.

من ناحية المستخدم، يمكن أن يساعد استخدام أحدث إصدار ومسح ذاكرة التخزين المؤقت وملفات تعريف الارتباط بشكل دوري في تعزيز الأداء.

أغلق تطبيقات الخلفية وقم بتعطيل ملحقات المتصفح غير الضرورية، لأنها قد تؤثر على السرعة الإجمالية.

يمكن أن يؤدي تثبيت أدوات حظر الإعلانات أيضًا إلى تحسين أوقات التحميل عن طريق تقليل تأثير الإعلانات.

بالإضافة إلى ذلك، تأكد من وضع جهاز التوجيه الخاص بك مركزيًا وبعيدًا عن العوائق للحصول على قوة الإشارة المثالية.

حدد عدد الأجهزة المتصلة بشبكتك، وافصل الأجهزة غير المستخدمة لتحرير النطاق الترددي.

إذا كان ذلك ممكنًا، ففكر في استخدام اتصال Ethernet للحصول على تجربة إنترنت أكثر استقرارًا وسرعة.

إذا كنت مسؤولاً عن موقع ويب، فابدأ بتحسين الصور – تحديد التنسيق الأمثل أو ضغطها – لتحقيق الكفاءة. اسمح للمتصفحات بتخزين بعض الأشياء محليًا لتسريع عملية التحميل.

يمكنك أيضًا تقليل الأشياء المختلفة التي تحتاج صفحة الويب الخاصة بك إلى تحميلها؛ تأكد، على سبيل المثال، من ظهور العناصر المهمة أولاً وتحميل العناصر الأقل أهمية لاحقًا.

كن حذرًا مع النصوص البرمجية الخارجية، مثل الإعلانات أو أزرار الوسائط الاجتماعية، واجعل موقع الويب الخاص بك يعمل بشكل جيد على أجهزة مختلفة – وهو أسلوب يسمى التصميم سريع الاستجابة.

https://hura7.com/?p=20156

الأكثر قراءة