الإثنين, يونيو 17, 2024
21.8 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

“الاقتصاد والسياحة بدبي” تسلط الضوء في “سوق السفر العربي” على أبرز المبادرات السياحية الداعمة للابتكار

وام ـ تشارك دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي في الدورة الـ31 لـ “معرض سوق السفر العربي”، الذي يقام في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة ما بين 6 حتى 9 مايو 2024، حيث ستقوم الدائرة بإلقاء الضوء على العروض السياحية المبتكرة والمتنوعة التي تقدمها المدينة بمشاركة 129 من الشركاء والجهات المعنية إلى جانبها في جناح دبي ضمن الحدث السنوي الكبير.

وتنطلق فعاليات معرض سوق السفر العربي في دورته لهذا العام تحت شعار “تمكين الابتكار- تطوير السفر من خلال ريادة الأعمال”، حيث ستسلط الدائرة الضوء على مقومات تمكين قطاع السياحة في دبي من استثمار الابتكار وريادة الأعمال والاستدامة لإرساء مسارات جديدة لتحقيق النمو خارج إطار الأنماط السياحية التقليدية. وتستوحي هذه المنهجية الاستراتيجية مفهومها من مستهدفات “أجندة دبي الاقتصادية D33” الرامية إلى ترسيخ مكانة المدينة ضمن أفضل ثلاث مدن في العالم للأعمال والترفيه، وتحقيق رؤية القيادة الرشيدة لتصبح الوجهة الأفضل في العالم للعيش والعمل والزيارة.

وتستعد مجموعة كبيرة من الجهات العارضة، التي تشمل الشركاء والممثلين عن الجهات الحكومية والفنادق وشركات إدارة الوجهات ومنظمي الرحلات السياحية، للانضمام إلى الدائرة في “جناح دبي” خلال فعاليات المعرض، إذ تضم قائمة الشركاء الرئيسيين كلاً من الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب – دبي، وهيئة دبي للثقافة والفنون، ودبي القابضة، وهيئة الصحة بدبي وغيرها.

وقال سعادة عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري “ تفخر دبي باستضافة الدورة الـ31 من معرض سوق السفر العربي، الذي يعد أحد أبرز الفعاليات المهمة لقطاع السياحة العالمي، وهو ما يؤكد الشراكة المتميزة بينهما لفترة طويلة، ويبرهن على المكانة المرموقة لدبي كوجهة عالمية رائدة للسفر، والتي جاءت نتيجة رؤية القيادة الرشيدة وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، إلى جانب الاستراتيجيات المبتكرة، والشراكة الراسخة بين القطاعين العام والخاص”.

وأضاف ” تماشياً مع شعار المعرض لهذا العام الخاص بالتحوّل والتطوير، تستعد دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي وشركاؤها لإبراز الدور المحوري الذي لعبته ريادة الأعمال والابتكار في تعزيز النمو السياحي، وبما ينسجم مع مستهدفات أجندة دبي الاقتصادية D33، والتي تشكل خارطة الطريق لدفع عجلة النمو الاقتصادي للإمارة خلال الأعوام المقبلة حتى العام 2033″.

وقال ” يعد المعرض فرصة مثالية لتسليط الضوء على أهم العروض والتجارب التي تقدمها الوجهات المختلفة في دبي، كما يتيح لنا فرصة التواصل مع نخبة من أبرز الخبراء والمسؤولين التنفيذيين لمشاركة قصص نجاحنا، إلى جانب استكشاف أهم المفاهيم والاتجاهات الجديدة التي تسهم بتعزيز جهود الاستدامة في القطاع. كما يؤكد التزامنا باستشراف مستقبل السياحة استناداً إلى رؤيتنا الواضحة وتعاوننا الوثيق مع الشركاء والجهات المعنية ومجتمع السفر العالمي، لضمان ترسيخ مكانة دبي كمركز للابتكار والتميز في مشهد السياحي العالمي”.

يأتي ذلك في الوقت الذي تواصل فيه دبي تأكيد جاذبيتها كوجهة سياحية أولى محققةً رقماً قياسياً باستقبالها 17.15 مليون زائر دولي في عام 2023، ما يمثل نمواً بنسبة 19.4 بالمئة مقارنة بالعام 2022، الذي سجل 14.36 مليون زائر، مع استمرار الإمارة في تعزيز هذا الزخم القوي، حيث استقبلت 3.67 مليون زائر دولي في شهري يناير وفبراير من العام الجاري. وساهم هذا الأداء المتميز في ترسيخ مكانة دبي باعتبارها الوجهة الأولى عالمياً في جوائز اختيار المسافرين من موقع “تريب أدفايزر”، لتصبح أول مدينة تحقق هذا الإنجاز للعام الثالث على التوالي.

ويبرهن هذا الإنجاز المتميز على جودة وتنوّع العروض التي توفرها الإمارة، وما تتميز به من بنية تحتية متطورة، وما يحظى به الزوار من أرقى الخدمات خلال كل مرحلة من مراحل الزيارة، فضلاً عن التعاون المستمر والمثمر بين القطاعين العام والخاص. وتحرص دبي على توسيع نطاق التجارب المذهلة التي تقدمها لزوارها، حيث توفر لهم مزيجاً مذهلاً من الحداثة والثقافة في التجارب السياحية التي تشمل المواقع التراثية ووجهات الجذب الترفيهية التي تسلط الضوء على التاريخ الغني والثقافة النابضة بالحياة للإمارة.

وانطلاقاً من التزامها باستثمار الخبرات والمهارات وتطوير القوى العاملة لدعم نمو قطاعي السفر والسياحة في دبي، تعتزم كلية دبي للسياحة، التابعة لدائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، اغتنام فرصة مشاركتها في معرض سوق السفر العربي 2024 لتسليط الضوء على برامجها التعليمية الكاملة، بالإضافة إلى “نهج دبي”، المنصة التدريبية التفاعلية المبتكرة لموظفي القطاعين العام والخاص الذين يتعاملون بشكل مباشر مع الضيوف والزوار.

وتدرك دبي مدى أهمية مبادرات الاستدامة في الحفاظ على مواردها الطبيعية وكذلك الارتقاء بالتجارب السياحية الشاملة للزوار. وانسجاماً مع الإعلان عن تمديد عام الاستدامة في دولة الإمارات ليشمل العام 2024، تعتزم دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي إطلاق النسخة الأولى من تقرير دبي للاستدامة، وأيضا تسليط الضوء على المبادرات المستمرة في الإمارة، مثل مبادرة ختم دبي للسياحة المستدامة، ومبادرة “دبي تبادر” للاستدامة، التي تعزز الدور المحوري الذي تلعبه الإمارة في بناء مستقبل أكثر استدامة من خلال حملتها للحد من استخدام عبوات المياه البلاستيكية ذات الاستخدام لمرة واحدة بسعة 500 ملم، حيث تمكنت من تفادي استخدام 18 مليون عبوة على مدار سنتين منذ إطلاقها، كذلك مشروع “مَشدّ دبي” الذي تم تدشينه خلال شهر أبريل بإطلاق الدفعة التمهيدية من وحدات الشعاب البحرية لأكبر مشاريع تطوير الشعاب البحرية في العالم.

وسوف يتم إبراز مكانة دبي كمركزٍ رائد للرحلات البحرية في المنطقة وذلك أن تم تشكيل تحالف كروز أرابيا مؤخراً، وهو شراكة استراتيجية إقليمية تهدف لتعزيز حضور منطقة الخليج العربي كوجهة عالمية متميزة للرحلات البحرية.

وتتولى دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي مجدداً تنظيم برنامج استضافة المشترين لمعرض سوق السفر العربي في دورته لهذا العام في مدينة إكسبو دبي، وعالم ريال مدريد في دبي، ودبي كريك هاربر، وذلك بهدف الترويج لتجارب الضيافة والعروض السياحية الاستثنائية في دبي أمام 600 من المشترين الذي يمثلون أكثر من 46 سوقاً ودولة مختلفة. كما سيتمكن زوار جناح دبي من خوض تجارب مميزة بما فيها “دبي بينبول”، وهي تجربة لعب تفاعلية تسلّط الضوء على أبرز معالم دبي، حيث تتيح للاعبين فرصة التنافس للفوز بجوائز قيمة، وخوض التحديات لتصدّر لائحة الفائزين.

وتعتزم الدائرة أيضا تسليط الضوء على عالم فنون الطهي المتنوعة في الإمارة وكذلك جدول فعالياتها التي تستمر على مدار العام، بما في ذلك مهرجان دبي للمأكولات، والذي يقام بالتزامن مع معرض سوق السفر العربي ويستمر حتى 12 مايو المقبل؛ بالإضافة إلى مفاجآت صيف دبي، الحدث الاحتفالي الصيفي المخصص لجميع أفراد العائلة والذي تنطلق فعالياته في شهر يونيو المقبل.

https://hura7.com/?p=24250

الأكثر قراءة