الأربعاء, أبريل 17, 2024
3.8 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

الجيش الإسرائيلي يدعي أنه أسر مئات المقاتلين في مستشفى بغزة

رويترز ـ قال المتحدث الرئيسي باسم الجيش الإسرائيلي إن القوات الإسرائيلية اعتقلت المئات من مقاتلي حماس والجهاد الإسلامي بينهم عدد من المسؤولين الأمنيين والقادة العسكريين خلال مداهمة موسعة للمستشفى الرئيسي في غزة.

دخلت القوات الإسرائيلية مستشفى الشفاء في مدينة غزة في الساعات الأولى من صباح الاثنين، وقامت بتمشيط المجمع المترامي الأطراف، الذي يقول الجيش إنه متصل بشبكة أنفاق تستخدم كقاعدة للمقاتلين الفلسطينيين.

وتقول إن القوات قتلت مئات المقاتلين واعتقلت أكثر من 500 مشتبه به، من بينهم 358 عضوًا في حركتي حماس والجهاد الإسلامي، وهو أكبر عدد منذ بداية الحرب قبل ما يقرب من ستة أشهر.

وقال الأميرال دانييل هاجاري المتحدث العسكري الرئيسي باسم الجيش الإسرائيلي إن وحدات القوات الخاصة استخدمت “أساليب الخداع” لمفاجأة المقاتلين وألحقت أضرارا بالغة بحماس والجهاد الإسلامي.

وكان من بين المعتقلين ثلاثة من كبار القادة العسكريين في حركة الجهاد الإسلامي واثنين من مسؤولي حماس المسؤولين عن العمليات في الضفة الغربية المحتلة بالإضافة إلى مسؤولين آخرين في الأمن الداخلي في حماس.

وقال هاجاري في مؤتمر صحفي في وقت متأخر يوم الخميس “أولئك الذين لم يستسلموا لقواتنا قاتلوا ضد قواتنا وتم القضاء عليهم.”

ولم يصدر تعليق فوري من حماس أو الجهاد الإسلامي.

مستشفى الشفاء، وهو أكبر مستشفى في قطاع غزة قبل الحرب، أصبح الآن واحدًا من مرافق الرعاية الصحية القليلة التي تعمل ولو جزئيًا في شمال القطاع، وكان يأوي أيضًا المدنيين النازحين.

وواجهت إسرائيل انتقادات شديدة في نوفمبر الماضي عندما داهمت القوات المستشفى لأول مرة. وكشفت القوات عن أنفاق هناك، قالت إنها تستخدمها حماس كمراكز قيادة وسيطرة. وتنفي حماس والطاقم الطبي استخدام المستشفى لأغراض عسكرية أو لإيواء مقاتلين.

وفي الأيام الأخيرة، قال متحدثون باسم حماس إن القتلى المعلن عنهم في البيانات الإسرائيلية السابقة ليسوا مقاتلين بل مرضى ونازحين، واتهموا إسرائيل بارتكاب جرائم حرب.

ولم تتمكن رويترز من الوصول إلى المستشفى والتحقق من صحة أي من الحسابين.

https://hura7.com/?p=19540

الأكثر قراءة