السبت, يونيو 15, 2024
16 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

بريطانياـ هل بدأ تفعيل مبادرة ترحيل طالبي اللجوء إلى رواندا؟

dwـ في أحدث تطور على “مشروع قانون رواندا” الخاص بالهجرة، كشفت صحيفة الغارديان أن وزارة الداخلية البريطانية ستحتجز طالبي اللجوء تمهيدا لترحيلهم إلى رواندا. وسوناك يصف توجه مهاجرين إلى أيرلندا، بأنه نجاح لخطط الترحيل.

ذكرت صحيفة “غارديان” البريطانية أنه من المقرر أن يتم احتجاز طالبي اللجوء في جميع أنحاء بريطانيا استعدادا لترحيلهم إلى رواندا اعتبارا من يوم غد الاثنين (29 أبريل/ نيسان 2024) كجزء من عملية مفاجئة من قبل وزارة الداخلية.

وستشمل هذه العملية التي ستستمر لمدة أسبوعين احتجاز بعض اللاجئين الذين يحضرون اجتماعات روتينية في مكاتب خدمات الهجرة واحتجازهم على مستوى البلاد، ثم سيتم نقلهم إلى مراكز احتجاز واحتجازهم ليتم بعدها وضعهم على رحلات جوية لرواندا، وفقا للصحيفة.

وبحسب وكالة بلومبرغ للأنباء، يأتي إطلاق العملية قبل أيام فقط من انتخابات المجالس المحلية في إنجلترا، مما يعزز تصريحات رئيس الوزراء ريشي سوناك بأنه يتخذ إجراءات صارمة ضد الهجرة غير الشرعية.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية في بيان إن الحكومة تدخل المرحلة النهائية من تفعيل مبادرة رواندا. وذكرت وزارة الداخلية: “في مرحلة ما سيشمل ذلك حتما احتجاز أشخاص استعدادا للرحلة الأولى التي من المقرر أن تقلع إلى رواندا في غضون 12-10 أسبوعا”. وأضافت: “سيكون من غير المناسب التعليق أكثر على النشاط التشغيلي”.

سوناك: تأثير الردع

وفي نفس السياق، قال ريشي سوناك، رئيس الوزراء البريطاني، إن المهاجرين الذين يتوجهون إلى أيرلندا بعد وصولهم إلى المملكة المتحدة على متن قوارب صغيرة يعد علامة على أن خطة ترحيل المهاجرين إلى رواندا تعمل بالفعل كرادع.

وكان نائب رئيس الوزراء الأيرلندي مايكل مارتن قد قال، أمس الأول الجمعة، إن تهديد المهاجرين بالترحيل إلى رواندا تسبب في اندفاعهم نحو عبور الحدود من أيرلندا الشمالية إلى جمهورية أيرلندا.

وفي مقابلة مع برنامج سكاي صنداي مورنينغ مع تريفور فيليبس، والتي ستبثها بالكامل قناة سكاي نيوز غدا الساعة 30ر8 صباحا طُلب من سوناك التعليق على تصريحات رئيس الوزراء الأيرلندي فرد قائلا أنها توضح أن “الردع … له تأثير بالفعل”. وذكر أن “المهاجرين قلقون بشأن المجيء إلى هنا وهذا يوضح بالضبط ما أقوله”. وأضاف، خلال المقابلة: “إذا جاء المهاجرون إلى بلادنا بشكل غير قانوني، وهم يعلمون أنهم لن يتمكنوا من البقاء هناك، فإن احتمال مجيئهم سيقل كثيرا جدا، ولهذا السبب فإن خطة ترحيل اللاجئين إلى رواندا مهمة للغاية”.

وأشارت قناة سكاي نيوز أن مكتب رئيس الوزراء فى داونينج ستريت نفي أمس الأول الجمعة مزاعم بأن خطة رواندا تؤدي بالفعل إلى دخول اللاجئين إلى أيرلندا، قائلا إنه من السابق لأوانه القفز إلى استنتاجات بشأن تأثيرها.

وأضاف سوناك أن تصريحات رئيس الوزراء الأيرلندي توضح أيضا “أن الهجرة غير الشرعية تمثل تحديا عالميا”. وتابع: “لهذا السبب نرى أن العديد من الدول تتحدث عن إقامة شراكات مع بلدان ثالثة، وتبحث عن طرق جديدة لحل هذه المشكلة، وأعتقد أنها ستحذو حذو التوجه الذى سلكته المملكة المتحدة.”

وتريد أيرلندا تعديل القانون لتتمكن من إعادة طالبي اللجوء إلى المملكة المتحدة، حسبما ذكرت شبكة الإذاعة والتلفزيون “آر تي إي” (RTE) الأحد، بعد تدفقهم عبر الحدود مع إيرلندا الشمالية. وقالت وزيرة العدل الإيرلندية هيلين ماكنتي التي تزور لندن الإثنين، أمام لجنة برلمانية هذا الأسبوع إنها تقدر بثمانين بالمئة نسبة المتقدمين بطلبات لجوء في الجمهورية الذين جاؤوا عبر الحدود البرية مع أيرلندا الشمالية وهي جزء من المملكة المتحدة.

وتجاوز مشروع قانون رواندا في المملكة المتحدة العقبة البرلمانية الأخيرة الاثنين الماضي بعد نزاع طويل بين مجلسي العموم واللوردات في البرلمان. ويأمل سوناك أن يمنع مشروع القانون طالبي اللجوء من محاولة الوصول إلى المملكة المتحدة على متن قوارب صغيرة عبر البحر من شمال أوروبا.

https://hura7.com/?p=23871

الأكثر قراءة