الأحد, مايو 19, 2024
20.2 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

تقرير ـ منشآت طاقة الرياح العالمية سجلت رقما قياسيا العام الماضي

رويترز ـ  أظهرت صناعة طاقة الرياح العالمية رقما قياسيا قدره 117 جيجاوات من الطاقة الجديدة العام الماضي لكنها تحتاج إلى إضافة ثلاثة أضعاف هذا المبلغ سنويا بحلول نهاية العقد لتحقيق الأهداف المناخية، وفقا لتقرير الصناعة عن يوم الثلاثاء.

وذكر تقرير المجلس العالمي لطاقة الرياح (GWEC) أن تركيب القدرات في العام الماضي كان أعلى بنسبة 50٪ عن العام السابق.

وفي العام الماضي، بلغت طاقة الرياح البرية الجديدة 106 جيجاوات من الكمية المركبة، في حين بلغت طاقة الرياح البحرية 10.8 جيجاوات.

وتتوقع GWEC إضافة 158 جيجاوات من منشآت طاقة الرياح الجديدة سنويًا حتى عام 2028.

وأضاف التقرير أنه لتحقيق الأهداف المتفق عليها بموجب اتفاق المناخ العالمي ، يجب على الصناعة تركيب ما لا يقل عن 320 جيجاوات سنويًا بحلول عام 2030، مما يرفع القدرة التراكمية إلى 3 تيراواط.

تجاوزت قدرة طاقة الرياح التراكمية 1 تيراواط للمرة الأولى في العام الماضي.

وقال بن باكويل، الرئيس التنفيذي لشركة GWEC: “لقد استغرقنا أكثر من 40 عامًا للوصول إلى علامة 1 تيراواط من طاقة الرياح المركبة في جميع أنحاء العالم. وأمامنا الآن سبع سنوات فقط لتركيب 2 تيراواط التالية”.

وأضاف: “النمو يتركز بشكل كبير في عدد قليل من البلدان الكبرى مثل الصين والولايات المتحدة والبرازيل وألمانيا، ونحن بحاجة إلى العديد من البلدان لإزالة الحواجز وتحسين أطر السوق لتوسيع نطاق منشآت طاقة الرياح”.

وكانت الأسواق الخمسة الأولى لمنشآت طاقة الرياح هي الصين، تليها الولايات المتحدة والبرازيل وألمانيا والهند.

وسجلت الصين رقما قياسيا جديدا مع تشغيل 75 جيجاوات من المنشآت الجديدة، وهو ما يمثل حوالي 65% من الإجمالي العالمي، في حين شهدت أمريكا اللاتينية أيضا نموا قياسيا – بزيادة 21% عن العام السابق – بقيادة البرازيل التي لديها 4.8 جيجاوات من المنشآت الجديدة.

https://hura7.com/?p=22416

الأكثر قراءة