الأحد, مايو 19, 2024
20.2 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

ثقافة الإمارات ـ واحة الهيلي

abudhabiculture – برجان، تقع هذه الواحة في أقصى شمال مدينة العين، وتتميز بوجود برجي مراقبة، بالإضافة إلى منزل محصّن يعود تاريخه إلى أوائل القرن التاسع عشر.

تغطي واحة الهيلي، الواقعة أقصى شمال مدينة العين، مساحة 60 هكتاراً، وتحوي ما يقرب من 40000 نخلة مثمرة في أكثر من 252 مزرعة. وتضم الواحة العديد من الأبنية التاريخية، من بينها برجا مراقبة ومنزل محصَّن تم بناؤه في أوائل القرن التاسع عشر.

يُعتبر منزل بن هادي الدرمكي، الذي يقع وسط الواحة، نموذجاً مثالياً للمنازل البرجية المحصَّنة التي تعود إلى أوائل القرن التاسع عشر، وكانت تحمي الواحة في ذلك الوقت. ويطوّق المنزل سور مستطيل ذو برج مربع كبير في إحدى زواياه.

تتميز الواحة بنظام الري القديم المعروف باسم “الأفلاج” المكون من قنوات تحت الأرض تمر عبرها المياه من الجبال القريبة إلى الواحة.

أبراج المراقبة في هيلي

على الرغم من اختلاف النماذج التي صُمّم بها برجا المراقبة، إلا أن البرجين اللذَين يبلغ طولهما 56 متراً تم بناؤهما كبوابة تحمي قرية الهيلي ومورد مياهها الحيوي. ويتميز البرجان ببنائهما من مواد موجودة في البيئة المحيطة، مثل الطوب اللبن وجذوع النخل والسعف.

أصدر المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب اللَّه ثراه، توجيهاته ببناء البرج المعروف باسم “مربعة الشيخ زايد”، والذي يقع على قمة تل صناعي بهدف حماية قرية هيلي. كما يتميز الطابق الأرضي بخلوّه من النوافذ، بينما يحتوي على سلم خشبي يؤدّي إلى شرفة البرج التي يجلس فيها الحراس لمراقبة المنطقة المحيطة.

وعلى بعد حوالي 50 متراً يقع برج المراقبة الذي يبلغ ارتفاعه حوالي 7.4 أمتار والمعروف باسم سيبة خليفة بن نهيان على تل آخر بالارتفاع والمحيط نفسيهما. ويعد برج سيبة الذي بُني في أواخر القرن التاسع عشر الأقدم، ويعمل على حماية القرية وإمدادات المياه الحيوية.

https://hura7.com/?p=21586

 

الأكثر قراءة