الإثنين, يونيو 17, 2024
21.8 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

حرب غزةـ حماس أمام الفرصة الأخيرة

t-onlineـ منحت إسرائيل حماس “الفرصة الأخيرة” للموافقة على صفقة الرهائن. وإلا فإن الهجوم على رفح سيبدأ. لكن حماس تشير إلى رفضها.

قالت حركة حماس إنها سترسل وفدا آخر إلى مصر لاستكمال المفاوضات غير المباشرة الجارية مع إسرائيل بشأن اتفاق لإطلاق سراح الرهائن ووقف إطلاق النار. وقالت حماس إن وزير الخارجية إسماعيل هنية قال ذلك في اتصال هاتفي مع رئيس المخابرات المصرية عباس كامل. وشدد هنية على “الروح الإيجابية” التي تتحلى بها حماس عند فحص الاقتراح الأخير للتوصل إلى اتفاق. وتريد حماس التوصل إلى اتفاق يلبي مطالب الشعب الفلسطيني.

وذكرت قناة القاهرة الإخبارية التابعة للدولة، نقلاً عن مصدر مصري رفيع المستوى، أن وفدًا من حماس سيصل إلى القاهرة خلال اليومين المقبلين لمواصلة المفاوضات.

زعيم حماس يشكك في قطاع غزة في هذا العرض

في إطار جهود الوساطة في القاهرة، عُرض على حماس اقتراح لوقف إطلاق النار مقابل إطلاق سراح الرهائن. أفاد تقرير إعلامي أن زعيم حركة في قطاع غزة، جحيى السنوار، لا يثق في العرض الأخير للمفاوضات. وقال مصدر مقرب من زعيم حماس للقناة 12 بالتلفزيون الإسرائيلي مساء الأربعاء إن المسودة لا تتضمن أي ضمانة بانتهاء الحرب. وترفض إسرائيل وقف الحرب.

وبحسب السنوار، فإن الاقتراح يحتوي على عدد من العثرات. وقال مصدر مقرب من زعيم حماس لمحطة التلفزيون الإسرائيلية القناة 12 إنه ليس هناك ضمان بأن الحرب ستنتهي. إنه ليس عرضا من الوسطاء المصريين، بل عرضا إسرائيليا “في ثوب أمريكي”. وقال أحد المقربين من السنوار لمحطة التلفزيون الإسرائيلية إنه لا ينبغي النظر إلى تصريحات قادة حماس في المنفى على أنها مواقف رسمية لحماس.

إسرائيل تهدد بشن هجوم بري على رفح

أفادت بوابة “أكسيوس” الإخبارية نقلاً عن موقعين أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أبلغ وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن سرًا أن إسرائيل ستبدأ هجومًا بريًا في رفح، جنوب قطاع غزة، إذا استمرت حماس في جعل اتفاق الرهائن مشروطًا بإنهاء الحرب مسؤولين إسرائيليين وأميركيين. وتحدث بلينكن عن اقتراح “سخي للغاية” من إسرائيل للتوصل إلى اتفاق. وتصر حماس حتى الآن على إنهاء الحرب وهو ما ترفضه إسرائيل.

أعلنت الحكومة الإسرائيلية عن بداية سريعة للهجوم المثير للجدل في رفح على الحدود مع مصر إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق. وقد التمس مئات الآلاف من المدنيين الحماية في المدينة. وقال بلينكن في تل أبيب : “نحن ملتزمون بالتوصل إلى وقف لإطلاق النار يعيد الرهائن إلى وطنهم الآن.

والسبب الوحيد لعدم تحقيق ذلك هو حماس”. هناك اقتراح مطروح على الطاولة. وكما قلنا، لا تأخير ولا أعذار”. وبحسب القناة 12، فإن زعيم حماس متردد في غزة. لكن السنوار، بحسب أحد المقربين منه، يدعي أنه يتخذ كل القرارات المتعلقة بحرب غزة بمفرده.

https://hura7.com/?p=24337

الأكثر قراءة