السبت, يونيو 15, 2024
20 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

حرب غزة ـ الجيش الإسرائيلي يهاجم رفح

(رويترز) – قُتل ثلاثة جنود إسرائيليين في هجوم صاروخي أعلن الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) مسؤوليته عنه قرب مدينة رفح بجنوب قطاع غزة حيث قال مسؤولو صحة فلسطينيون إن 19 شخصا على الأقل قتلوا بنيران إسرائيلية يوم الأحد.

أعلن الجناح العسكري لحركة حماس مسؤوليته يوم الأحد عن هجوم على معبر كرم أبو سالم المؤدي إلى غزة قالت إسرائيل إنه أدى إلى مقتل ثلاثة من جنودها.

وقال الجيش الإسرائيلي إن عشر قذائف أطلقت من رفح بجنوب غزة باتجاه منطقة المعبر الذي قال إنه مغلق الآن أمام شاحنات المساعدات المتجهة إلى القطاع الساحلي. وظلت المعابر الأخرى مفتوحة.

وقالت حركة حماس إنه أطلق صواريخ على قاعدة للجيش الإسرائيلي قرب المعبر، لكنه لم يؤكد من أين أطلق هذه الصواريخ. ونقلت وسائل إعلام تابعة لحماس عن مصدر مقرب من الحركة قوله إن المعبر التجاري لم يكن هو الهدف.

ويلجأ أكثر من مليون فلسطيني إلى مدينة رفح القريبة من الحدود مع مصر.

وبعد وقت قصير من هجوم حماس، قصفت غارة جوية إسرائيلية منزلا في رفح، ما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة عدد آخر، بحسب ما قاله مسعفون فلسطينيون.

وأكد الجيش الإسرائيلي وقوع الغارة المضادة، قائلاً إنها أصابت منصة الإطلاق التي أطلقت منها مقذوفات حماس، بالإضافة إلى “مبنى عسكري” قريب.

وأضاف أن “عمليات الإطلاق التي نفذتها حماس بالقرب من معبر رفح… هي مثال واضح على الاستغلال الممنهج  للمرافق والمساحات الإنسانية، واستمرارها في استخدام السكان المدنيين في غزة كدروع بشرية”.

وتعهدت اسرائيل بدخول المدينة الواقعة في جنوب غزة وطرد قوات حماس من هناك لكنها واجهت ضغوطا متزايدة لوقف اطلاق النار لان العملية قد تعرقل الجهود الانسانية الهشة في غزة وتعرض حياة كثيرين للخطر.

وجاء هجوم يوم الأحد على المعبر في الوقت الذي تضاءلت فيه الآمال في محادثات وقف إطلاق النار الجارية في القاهرة.

بدأت الحرب بعد أن فاجأت حماس إسرائيل بغارة عبر الحدود في 7 أكتوبر / تشرين الأول قتل فيها 1200 شخص واحتجز 252 رهينة ، وفقا للإحصاءات الإسرائيلية.

وقتل أكثر من 34,600 فلسطيني، 29 منهم في الساعات ال 24 الماضية، وأصيب أكثر من 77,000 في الهجوم الإسرائيلي، وفقا لوزارة الصحة في غزة.

وتعهدت اسرائيل بدخول المدينة الواقعة في جنوب غزة وطرد قوات حماس من هناك لكنها واجهت ضغوطا متزايدة لوقف اطلاق النار لان العملية قد تعرقل الجهود الانسانية الهشة في غزة وتعرض حياة كثيرين للخطر.

وجاء هجوم يوم الأحد على المعبر في الوقت الذي تضاءلت فيه الآمال في محادثات وقف إطلاق النار الجارية في القاهرة.

بدأت الحرب بعد أن فاجأت حماس إسرائيل بغارة عبر الحدود في 7 أكتوبر / تشرين الأول قتل فيها 1200 شخص واحتجز 252 رهينة ، وفقا للإحصاءات الإسرائيلية.

وقتل أكثر من 34,600 فلسطيني، 29 منهم في الساعات ال 24 الماضية، وأصيب أكثر من 77,000 في الهجوم الإسرائيلي، وفقا لوزارة الصحة في غزة.

https://hura7.com/?p=24617

 

 

 

 

 

الأكثر قراءة