الثلاثاء, أبريل 23, 2024
7.6 C
Berlin

الأكثر قراءة

Most Popular

وزراء خارجية ألمانيا وفرنسا وبولندا يؤيدون زيادة التسلح في أوروبا

zeit ـ يؤيد وزراء خارجية ألمانيا وفرنسا وبولندا زيادة الإنفاق الدفاعي في أوروبا. ويجب استخدام “الإمكانات الصناعية بأكملها”.

وقبل اجتماع وزراء خارجية منظمة حلف شمال الأطلسي في بروكسل، دعت وزيرة الخارجية أنالينا بيربوك ونظيريها من فرنسا وبولندا إلى زيادة التسلح في أوروبا. كتب بيربوك وستيفان سيجورني ورادوسلاو سيكورسكي في مقال افتتاحي لموقع بوليتيكو الإخباري :  “يجب علينا استخدام الإمكانات الصناعية الكاملة لقارتنا لتحسين قدراتنا العسكرية”.

وكتب الوزراء أن إعادة التسلح الدائمة هذه تتطلب عقودا ملزمة طويلة الأجل بجداول زمنية واضحة و”مستوى معين من الطموح” والتزامات مالية ثابتة وضمانات شراء من الحكومات الأوروبية. إن إنفاق 2% من الناتج المحلي الإجمالي على الدفاع يمكن أن يكون «مجرد نقطة بداية».

الدعوة إلى مساهمة أوروبية أكبر

وتابع وزراء الخارجية “لقد تحملت الولايات المتحدة منذ فترة طويلة عبئا أكبر من بقية تحالفنا. لكن الدفاع الجماعي هو جهدنا المشترك”. وفي هذا الصدد فلابد من تعزيز الدفاع الأوروبي وبالتالي المساهمة في الأمن عبر الأطلسي. ومع اقتراب الانتخابات الرئاسية الأميركية في نوفمبر/تشرين الثاني، تخشى العديد من الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي من أن تتراجع الولايات المتحدة عن التزاماتها تجاه التحالف في ظل الفائز المحتمل في الانتخابات دونالد ترامب. وقد وجه ترامب بالفعل تهديدات مماثلة خلال الحملة الانتخابية.

كما حذر بيربوك وسيكورسكي وسيجورني في مقال الضيف من السذاجة في التعامل مع رئيس الدولة الروسية فلاديمير بوتين . وكتبوا: “لكي تعيش أوروبا في سلام، يجب وقف الإمبريالية الروسية”. إن التنازلات المقدمة لبوتين هي أمر ساذج ولا ينظر إليه إلا على أنه دعوة للسلوك العدواني واستخدام القوة العسكرية.

ويبدأ اجتماع وزراء خارجية دول الناتو في بروكسل يوم الأربعاء. والمناسبة هي الذكرى الـ75 لتأسيس التحالف الدفاعي. ويتلخص الهدف الرئيسي لهذا الاجتماع في الإعداد لقمة حلف شمال الأطلسي المقبلة في واشنطن العاصمة في بداية شهر يوليو/تموز. وعلى وجه التحديد، سوف ينصب التركيز الرئيسي على مسألة كيف يمكن جعل الدعم لأوكرانيا أكثر فعالية. ووفقا للدبلوماسيين، قدم الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ عدة اقتراحات. ومن بين أمور أخرى، فإنها تنص على أن مهمة الناتو ستكون في المستقبل مسؤولة عن تنسيق عمليات تسليم الأسلحة وأنشطة التدريب للقوات المسلحة الأوكرانية.

https://hura7.com/?p=21021

الأكثر قراءة